Menu Close

س & ج: لماذا بولس يطلب من السادة أن لا يستخدموا أسلوب ولغة العنف والتهديد وبالأكثر العنف الجسدي؟ Q & A: Why Does Paul Ask the Masters Not to Use the Method of Violence, Threats, And Most of All, the Physical Violence?

س: لماذا بولس يطلب من السادة أن لا تستخدموا أسلوب ولغة العنف والتهديد وبالأكثر العنف الجسدي؟ 

(أفسس 6: 9) “وَأَنْتُمْ أَيُّهَا السَّادَةُ، افْعَلُوا لَهُمْ هَذِهِ الأُمُورَ، تَارِكِينَ التَّهْدِيدَ، عَالِمِينَ أَنَّ سَيِّدَكُمْ أَنْتُمْ أَيْضاً فِي السَّمَاوَاتِ، وَلَيْسَ عِنْدَهُ مُحَابَاةٌ.”

ج: لأن القوانين في ذلك الوقت كانت تُعطي صلاحية للسيد أن يقتل عبده إذا أخطأ. فالعنف والقسوة من صفات من لم يُدركوا محبة الله.

الصِّدِّيقُ يُرَاعِي نَفْسَ بَهِيمَتِهِ أَمَّا مَرَاحِمُ الأَشْرَارِ فَقَاسِيَةٌ.” 

(أمثال 12: 10) فكم بالحري يُعامل رفيقه.

تأتي في بعض الترجمات: الكلمات العنيفة والعقاب دون سبب أي يعتدلوا في الأمر، فيكونوا رُحماء ولطفاء، ويُعاقبون عندما يستوجب الأمر.

بالنسبة لو نتعامل مع طفل: ازرع صلوات لأجله، ثِق أن المسحة تعمل فيه، فيُقدر كلامك ويحترمه ويسمعه، استخدام أسلوب الضرب والترهيب يجعلك تفقد الطفل، ويضع حواجز في العلاقات ولكن المحبة هي التي تُصلح الأمر.

ثم يأتي دور التأديب أني امسك الطفل وأعلمه وأنصحه كما فعل بولس في بداية الإصحاح ….. أيها الأولاد أطيعوا والديكم في الرب. هذا تصحيح وتعليم.

أيضًا إذا استوجب الأمر حرمان هذا مطلوب.

مثال: يعني احنا اتفقنا ان لو معملتش الواجب، مش هجبلك اللعبه اللي انت قلت عليها. مجرد مثال (

*في موضوع تربية الأطفال الكتاب لم يترك لنا مجال لاختبار الطفل، فهو يشبه العجينة نحن من نُطوعه ونرسم له ماذا سيكون عليه.

أمرًا أخر: التصاق الطفل بأطفال حادين وغير مُطيعين هذا سيؤثر عليه لأن المعاشرات الرديئة تفسد الأخلاق الجيدة وممكن يتألف ويتعود على طرق هؤلاء الأطفال.(أمثال ٢٤:٢٢-٢٥) “لاَ تَسْتَصْحِبْ غَضُوباً وَمَعَ رَجُلٍ سَاخِطٍ لاَ تَجِئْ. لِئَلاَّ تَأْلَفَ طُرُقَهُ وَتَأْخُذَ شَرَكاً إِلَى نَفْسِكَ.”

(مزمور 1: 1-2) “طُوبَى لِلرَّجُلِ الَّذِي لَمْ يَسْلُكْ فِي مَشُورَةِ الأَشْرَارِ وَفِي طَرِيقِ الْخُطَاةِ لَمْ يَقِفْ وَفِي مَجْلِسِ الْمُسْتَهْزِئِينَ لَمْ يَجْلِسْ. لَكِنْ فِي نَامُوسِ الرَّبِّ مَسَرَّتُهُ وَفِي نَامُوسِهِ يَلْهَجُ نَهَاراً وَلَيْلاً.” 

اشتغل على الطفل وازرع فيه الكلمة. قدم حب له وقدم توبيخ له حسب الموقف.

النور لا يمكن إخفاؤه، فمدينة موضوعة على جبل لا يمكن أن تُخفي هكذا أنت نور في البيت، فالطفل سوف يتأثر ويُلاحظ تصرفاتك.

كلمة تهديد هنا مرتبطة أكثر باستخدام الكلمات العنيفة:

Give up threatening and using violent and abusive words.

– (متى 12: 5) “أَوَ مَا قَرَأْتُمْ فِي التَّوْرَاةِ أَنَّ الْكَهَنَةَ فِي السَّبْتِ فِي الْهَيْكَلِ يُدَنِّسُونَ السَّبْتَ وَهُمْ أَبْرِيَاءُ؟”

في هذه الحادثة كانوا التلاميذ يقطفون السنابل في السبت ويأكلونها. الشريعة لم تقل إن هذا خطأ ولكن بسبب تقليدهم، وتشددهم في حفظ السبت وضعوا أشياء زائدة.

مثال: لا يجوز أن تقطف وتأكل يوم السبت.

(أعمال 1: 12) “حِينَئِذٍ رَجَعُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ مِنَ الْجَبَلِ الَّذِي يُدْعَى جَبَلَ الزَّيْتُونِ الَّذِي هُوَ بِالْقُرْبِ مِنْ أُورُشَلِيمَ عَلَى سَفَرِ سَبْتٍ.” أي مشوار سبت ومسافة سبت” هذه كانت من وضع وتقليد الشيوخ فهم وضعوا أشياء فهم كانوا يمشون مسافات مُعينه ويحملون أثقال مُعينة.

*يسوع أوضح أن السبت لأجل الإنسان لأجل راحته وبركته فهو أعطى مثال:

كيف أكل داود أكل لا يحل أكله إلا للكهنة لأنه كان محتاج.

الكهنة يُدنسون السبت وهم أبرياء.

كيف يُدنسون السبت؟

لان السبت يقول لا تعمل عملاً ولكن الكهنة يوم السبت يُقدمون ذبائح بعد أن يذبحونها “عمل” ولكن في نظرهم أبرياء.

هذا يوضح منطق استخدمه يسوع في الرد.

فهو كان يقول لهم إن كان لا يجوز قطف سنابل وأكلها في السبت فلماذا يعمل الكهنة في السبت وهم في نظركم أبرياء.

*كذلك عندما اعترضوا على يسوع إنه فعل عمل شفاء في السبت “المرأة المنحنية ،شفاء الرجل ذو اليد اليابسة”.

من الواضح أن اليهود لم يكن لديهم فكر مغلوط عن الله يأتي بالمرض على الناس. 

ففي قصة شفاء اليد اليابسة “مر١:٣-٦”

ع٢=صاروا يُراقبونه هل يشفيه في السبت؟

هنا لم يقل هل يشفيه؟ لكن هل يشفيه في السبت؟؟

ع١٤=فأجاب رئيس الكهنة وقال لجمع: “هي ستة أيام ينبغي فيها العمل ففي هذه ائتوا واستشفوا، وليس في السبت”

فمن الواضح لم يكن اليهود معارضين لفكرة الشفاء كما عندنا اليوم: فهم كانوا يعرفون أن الله يهوه رافا “الرب الشافي”

يسوع كان يقول دائماً للناس: خذ شفائكReceive your healing

__________

من تأليف وإعداد وجمع خدمة الحق المغير للحياة وجميع الحقوق محفوظة. ولموقع خدمة الحق المغير للحياة الحق الكامل في نشر هذه المقالات. ولا يحق الاقتباس بأي صورة من هذه المقالات بدون إذن كما هو موضح في صفحة حقوق النشر الخاصة بخدمتنا.

 

Written, collected & prepared by Life Changing Truth Ministry and all rights reserved to Life Changing Truth. Life Changing Truth ministry has the FULL right to publish & use these materials. Any quotations are forbidden without permission according to the Permission Rights prescribed by our ministry.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *