القائمة إغلاق

مجد هذا البيت الأخير THE GLORY OF THIS LATTER HOUSE

“مَجدُ هذا البَيتِ الأخيرِ يكونُ أعظَمَ مِنْ مَجدِ الأوَّلِ، قالَ رَبُّ الجُنودِ. وفي هذا المَكانِ أُعطي السَّلامَ، يقولُ رَبُّ الجُنودِ».”. (حجي 2: 9).

لاحظ عبارة “مَجدُ هذا البَيتِ الأخيرِ” في نصنا الافتتاحي. ينصب التركيز هنا على كلمة “هذا”، وهي صفة توضيحية تحدد ما تتم الإشارة إليه. لذلك، في شاهدنا الافتتاحي، يشير إلى الحاضر: ” هذا البَيتِ الأخيرِ”؛ لم يقل “البَيتِ الأخيرِ”. إنهما شيئان مختلفان. لم يكن النبي يتحدث عن مجد بيت في المستقبل، بل عن مجد “هذا البيت الحالي”، البيت الذي يجري بناؤه حاليًا.

من المهم توضيح هذا، لأنه في كثير من الأحيان عندما تُعطى هذه الكلمات بلغة نبوية، غالبًا ما يُقال إن “مجد البيت الأخير، سيتجاوز السابق”، لكن هذا ليس ما قاله الله. نميل دائمًا إلى دفعه إلى المستقبل، كما لو أن لدينا خطة لبناء المنزل الأخير يومًا ما؛ لكنها ليست مستقبلية.

كان هناك منزل سابق لكنه دمر. ومن هنا تأتي الحاجة إلى هذا البيت الأخير. لذلك، يقول النبي مجد هذا البيت الحالي، أي، أيًا كان ما تقوم ببنائه الآن، ومهما كانت المشاريع أو الرؤى التي تشارك فيها، فتوقع أن يتفوق المجد إلى حد بعيد على أي شيء رأيته أو اختبرته من قبل. ما المنزل الذي تبنيه الآن؟ اجعله البيت المجيد الذي تحلم به الآن؛ لا تدفعه إلى المستقبل.

لقد تعرضت لأفكار وابتكارات جديدة؛ ضعهم في العمل، حسن مستوي وتجاوز التجربة القديمة. في الرؤية السابقة، كان لديك نمط، وستقوم ببنائه وفقًا لهذا النمط، لكنك اكتسبت رؤية جديدة، ورأيت رؤية أكبر، لذلك تحتاج إلى ترقية المستويات وتغييرها لتتوافق مع هذه الرؤية الجديدة. أعلن، “أنا أجعل كل شيء جديدًا باسم الرب يسوع المسيح. أنا أقوم بإجراء تعديلات لهذا المستوى الجديد “. هللويا.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

///JivoChat in Footer.php file