القائمة إغلاق

اسمك يؤثر على مصيرك Your Name Affects Your Destin

أمّا أنا فهوذا عَهدي معكَ، وتَكونُ أبًا لجُمهورٍ مِنَ الأُمَمِ، فلا يُدعَى اسمُكَ بَعدُ أبرامَ بل يكونُ اسمُكَ إبراهيمَ، لأنّي أجعَلُكَ أبًا لجُمهورٍ مِنَ الأُمَمِ. “. (تكوين 17: 4-5)
بعد المدرسة ذات يوم، كان دونالد في طريقه إلى المنزل عندما سمع أحدهم ينادي بصوت عالٍ من ورائه، “مرحبًا، يا غبي”. حول نفسه ليرى من كان يتحدث، فقط ليرى راسل، المتنمر في المدرسة، يقف بمعزل مع بعض الأولاد الذين كانوا يضحكون. “نعم، أنا أتحدث معك يا غبي… ألا تعرف اسمك بعد الآن؟ ” راسل ضاحكاً.
عند سماع هذا، أعطى دونالد وهو في عجله من أمره، راسل ابتسامة لن ينساها. قال، “هل تدرك أنه لا يوجد اسم مثل الغبي؟ اسمي ليس ذلك. إنه دونالد، يرجى تذكر ذلك. ” ثم غادر.
عرف دونالد أهمية ومغزي الأسماء؛ لقد أدرك أن أي اسم يجيب عليه المرء يحدد مصير ذلك الشخص. وهذا يفسر لماذا كان من الضروري أن يغير الله أسماء إبراهيم (المسمى سابقًا أبرام) في الكتاب المقدس. لم يكن بإمكان “أبرام” إنجاب أطفال بسبب اسمه، ولذلك أعطاه الله اسمًا جديدًا “إبراهيم”، والذي يعني “أب لأمم كثيرة”. ومن ثم يمكنه الإنجاب.
مثال جيد آخر هو “يعقوب”، الذي يعني اسمه “المحتال” أو “المخادع”. طبقًا لاسمه، حصل على حق أخيه منه بالخداع، واضطر إلى الفرار بحثًا عن الأمان. طلب المساعدة من الرب لكنه لم يستطع مساعدته حتى تغير اسمه من “يعقوب” إلى”إسرائيل” وهو ما يعني “أمير عند الله” (تكوين 32: 28). كما ترى، لا فرق في أنك أجبت على الاسم الذي تملكه طوال حياتك؛ إذا وجدت أن معناه لا يتوافق مع إعلان من أنت كخليقة جديدة في المسيح، يجب أن تستجيب لكلمة الله وتغيره كعمل إيماني. عندما تفعل ذلك، سيتم تسجيل اسمك الجديد في السماء، وسيتم إلغاء مصير الاسم الأول.


نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.
جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.