القائمة إغلاق

الصلاة من أجل المرضي Praying for The Sick

“وهذِهِ، وهي ابنَةُ إبراهيمَ، قد رَبَطَها الشَّيطانُ ثَمانيَ عَشرَةَ سنَةً، أما كانَ يَنبَغي أنْ تُحَلَّ مِنْ هذا الرِّباطِ في يومِ السَّبتِ؟».” (لوقا 13: 16).

 في الصلاة من أجل شفاء المرضى، هناك بعض الحقائق التي يجب مراعاتها؛ وإلا، يمكنك الصلاة من شروق الشمس إلى غروبها مع تأثير ضئيل أو بدون تأثير. أولاً، أدرك أن الله يريدهم أصحاء؛ ليس هو المسؤول عن المرض. يعتقد البعض أن الله يستخدم المرض لتنفيذ خطته أو لتصحيح أولاده. هذه كذبة من حفرة الجحيم. لا مرض من عند الله.

 ثانياً، هل يريد ذلك الشخص المريض أن يكون بصحة جيدة؟ سيكون هذا سؤالًا مهمًا للإجابة عليه. سأل يسوع بعض الناس في الكتاب المقدس والذين يبدو أنهم في حالة صحية مؤلمة السؤال البسيط، “ماذا تريدون؟” لذلك، من المهم أن يكون الشخص يريد ومستعدًا للشفاء وأن هناك إيمانًا تعاونياً.

ثالثًا، كن منسجمًا مع الروح. يمكن للروح القدس أن يرشدك لمعرفة ما إذا كان الشيطان مسؤولاً عن هذا المرض أو السقم أم لا. بهذه الطريقة، يمكنك التعامل مع الموقف. على سبيل المثال، المرأة المنحنية في لوقا 13، أظهر لنا يسوع أن الشيطان مسؤول عن ضعفها. في اللحظة التي طرد فيها يسوع الشيطان، شُفيت المرأة. لا تخف أبدًا من الشياطين أو الأرواح الشريرة. اسم يسوع أكبر من الجميع. نطرد الأرواح الشريرة بالكلمات، كما فعل يسوع. في متى 10: 8، لوقا 9: ​​2، لوقا 10: 9، أوصى يسوع التلاميذ بشفاء المرضى، ولم يطلب منهم الصلاة إليه أو إلى الآب لشفاء المرضى. من الواضح، أننا نتمتع بسلطان من يسوع لنشفي المرضى ونجلب الصحة والفرح إلى عالم يحتضر. كن جريئا حيال ذلك. مجداً لله

 دراسة أخرى: لوقا 9: ​​1-2؛ متي 10: 8

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.

All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.