القائمة إغلاق

الطريقة الصحيحة للعبادة The Right Way to Worship

“ولكن تأتي ساعَةٌ، وهي الآنَ، حينَ السّاجِدونَ الحَقيقيّونَ يَسجُدونَ للآبِ بالرّوحِ والحَقِّ، لأنَّ الآبَ طالِبٌ مِثلَ هؤُلاءِ السّاجِدينَ لهُ. اللهُ روحٌ. والّذينَ يَسجُدونَ لهُ فبالرّوحِ والحَقِّ يَنبَغي أنْ يَسجُدوا».”. (يوحنا 4: 23-24). هناك طريقة صحيحة لعبادة الله. لا يمكنك أن تعبده بالطريقة التي تختارها وتتوقع أنه سيقبلها. على سبيل المثال، يخبرنا تكوين 4 كيف قدم رجلان- قايين وهابيل- ابنا آدم وحواء ذبائح لله. قدم قايين تقدمة لله من غلة أرضه. عرض على الله ما كان يعتقد أنه بخير، بدلاً من ما طلبه الله.
من ناحية أخرى، قدم هابيل ما طلبه الله وقبلت تضحيته. أنت لا تعطي لله ما تعتقد أنه لديك؛ تعطيه ما يطلبه منك. الأمر نفسه مع العبادة. من المهم أن تسلك في ضوء كلمة الله، وأن تفعل ما يريده بالضبط. فقط لأن شيئًا ما يبدو لطيفًا لا يعني أنه مقبول عند الله. ربما سمعت بعض الناس يقولون، “حسنًا، يمكن لأي شخص أن يعبد بأي طريقة يختارها؛ يمكنني أن أقرر أن أسكت وأعبد الله في ذهني”؛ ذلك خطأ. نعم، الله يعلم ما يدور في ذهنك، ومع ذلك قال يسوع، “فقالَ لهُمْ: «مَتَى صَلَّيتُمْ فقولوا…” (لوقا 11: 2). لم يقل، “… عندما تصلي، اصمت، لأن الله يعلم ما يدور في ذهنك.”
في العهد القديم، عندما كان الأنبياء أو الكهنة يصلون، كُتب محتوى صلواتهم لنا، مما يدل على أنهم نطقوا بها. في معظم الأوقات، أمر الله الكهنة بما يجب أن يقولوه. في الواقع، عندما صلى يسوع، تكلم، حتى سمعه الآخرون. لم يفكر فقط في عقله. نفس الشيء مع العبادة. هناك طلب محدد لذلك. نعبد الله بالروح والكلمة بالروح والحق. نرفع أيدينا إليه، ونعترف باسمه: “فلنُقَدِّمْ بهِ في كُلِّ حينٍ للهِ ذَبيحَةَ التَّسبيحِ، أيْ ثَمَرَ شِفاهٍ مُعتَرِفَةٍ باسمِهِ.” (عبرانيين 13: 15). نحن نسبحه ونسكب مديحنا إليه لعظمته ولطفه ومحبته ورحماته ونعمته. هللويا.
صلاة:
أيها الأب الغالي، أنت مستحق أن تنال المجد والكرامة والقوة، لأنك الأعظم، وبك كل الأشياء تتكون. أنت وحدك الله جدير بالحمد والعبادة. كل شرف وجلال وسيادة لك، الآن وإلى الأبد، باسم يسوع. آمين.

مزمور 29: 2 “قَدِّموا للرَّبِّ مَجدَ اسمِهِ. اسجُدوا للرَّبِّ في زينَةٍ مُقَدَّسَةٍ.”.

العِبرانيّينَ 13: 15 “فلنُقَدِّمْ بهِ في كُلِّ حينٍ للهِ ذَبيحَةَ التَّسبيحِ، أيْ ثَمَرَ شِفاهٍ مُعتَرِفَةٍ باسمِهِ.”.

فيلبي 3: 3 “لأنَّنا نَحنُ الخِتانَ، الّذينَ نَعبُدُ اللهَ بالرّوحِ، ونَفتَخِرُ في المَسيحِ يَسوعَ، ولا نَتَّكِلُ علَى الجَسَدِ.”.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.