القائمة إغلاق

الكنيسة هي جسد المسيح The Church Is the Body of Christ

 “لأنَّنا أعضاءُ جِسمِهِ، مِنْ لَحمِهِ ومِنْ عِظامِهِ. ” (أفسس 5: 30).

 هناك من يرى الكنيسة على أنها أُمة لطيفة حصلت على خلاص “من الدرجة الثانية” من الله. أولئك الذين لديهم مثل هذه المعتقدات الخاطئة عن الكنيسة لا يفهمون سر الكنيسة.

 السبب الذي يجعل بعض الناس لا يفهمون إنجيل يسوع المسيح عن الكنيسة هو أن العهد القديم، وهو ما يتمسكون به، لا يفسر إعلان الكنيسة. لقد كان لغزاً. لم يُعلن لأنبياء العهد القديم. لذلك، لا يعرف الخبراء في اليهودية شيئًا عن الكنيسة، رغم أن الأنبياء شهدوا بخلاص الأمم. للتعرف على الكنيسة، عليك أن تدرس من الأناجيل (من كلمات يسوع نفسه) ثم إلى الرسائل حيث تم الكشف عن إعلان الكنيسة كجسد المسيح.

 تقول رسالة أفسس 2: 16- 17، “ويُصالِحَ الِاثنَينِ في جَسَدٍ واحِدٍ مع اللهِ بالصَّليبِ، قاتِلًا العَداوَةَ بهِ. فجاءَ وبَشَّرَكُمْ بسَلامٍ، أنتُمُ البَعيدينَ والقريبينَ.”. بمعنى آخر، بشر الله بالسلام والمصالحة لكل من اليهود والأمم وجمعهم في جسد واحد يسمى الكنيسة. إنها هيئة جديدة مكونة من أناس من بين المجموعتين: اليهود والأمم. ومع ذلك، لكي تكون في هذا الجسد، يجب أن تولد من جديد، سواء كنت يهوديًا أو أمميًا.

 لا توجد أي من المجموعتين أدنى من الأخرى. تقول الآية الافتتاحية: “لأنَّنا أعضاءُ جِسمِهِ، مِنْ لَحمِهِ ومِنْ عِظامِهِ.”. لا يمكن أن تكون أقرب من ذلك. الكنيسة جسده. وعندما قال، “… سأبني كنيستي…” (متى 16: 18)، كان يتحدث عن جسد المسيح، وهذا هو أنت وأنا، جميع إخوتنا وأخواتنا حول العالم؛ نحن تعبيرات عن حقيقته وملئه ونعمته ومجده وملكوته وقوته وشخصيته. نحن جسده. مجداً لله.

 دراسة أخرى: غلاطية 3:27- 28؛ كورِنثوس الأولَى 12: 12؛ كولوسي 3: 10-11

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.