القائمة إغلاق

المؤمن والقوة The Believer And Power


“كيْ يُعطيَكُمْ إلهُ رَبِّنا يَسوعَ المَسيحِ، أبو المَجدِ، روحَ الحِكمَةِ والإعلانِ في مَعرِفَتِهِ، مُستَنيرَةً عُيونُ أذهانِكُمْ، لتَعلَموا ما هو رَجاءُ دَعوَتِهِ، وما هو غِنَى مَجدِ ميراثِهِ في القِدّيسينَ، وما هي عَظَمَةُ قُدرَتِهِ الفائقَةُ نَحوَنا نَحنُ المؤمِنينَ، حَسَبَ عَمَلِ شِدَّةِ قوَّتِهِ الّذي عَمِلهُ في المَسيحِ، إذ أقامَهُ مِنَ الأمواتِ، وأجلَسَهُ عن يَمينِهِ في السماويّاتِ،”.
أفَسُسَ 1: 17-20
صلى بولس للمؤمنين ليعرفوا القوة التي لديهم. بمعنى أن المؤمن ليس صاحب القوة. الآن كل قوة الله موجودة بالفعل عامله فيك.
هذه القوة في المؤمن هي نفس القوة التي أقامت المسيح من الموت. هذا يخبرك بفعالية القوة التي فيك الآن.
لا يزال بولس يصلي من أجل المؤمنين في أفسس، فلنقرأ ونفهم المزيد عن هذا.
أفَسُسَ 3: 14-20 “بسَبَبِ هذا أحني رُكبَتَيَّ لَدَى أبي رَبِّنا يَسوعَ المَسيحِ، الّذي مِنهُ تُسَمَّى كُلُّ عَشيرَةٍ في السماواتِ وعلَى الأرضِ. لكَيْ يُعطيَكُمْ بحَسَبِ غِنَى مَجدِهِ، أنْ تتأيَّدوا بالقوَّةِ بروحِهِ في الإنسانِ الباطِنِ، ليَحِلَّ المَسيحُ بالإيمانِ في قُلوبكُمْ، وأنتُمْ مُتأصِّلونَ ومُتأسِّسونَ في المَحَبَّةِ، حتَّى تستَطيعوا أنْ تُدرِكوا مع جميعِ القِدّيسينَ، ما هو العَرضُ والطّولُ والعُمقُ والعُلوُ، وتَعرِفوا مَحَبَّةَ المَسيحِ الفائقَةَ المَعرِفَةِ، لكَيْ تمتَلِئوا إلَى كُلِّ مِلءِ اللهِ. والقادِرُ أنْ يَفعَلَ فوقَ كُلِّ شَيءٍ، أكثَرَ جِدًّا مِمّا نَطلُبُ أو نَفتَكِرُ، بحَسَبِ القوَّةِ الّتي تعمَلُ فينا،”.
المعنى أن قدرة الله على فعل أي شيء تعتمد على القوة التي تعمل فيك.
اسمع ما قاله يسوع في متى بعد قيامته
متي 28: 18″ فتقَدَّمَ يَسوعُ وكلَّمَهُمْ قائلًا: «دُفِعَ إلَيَّ كُلُّ سُلطانٍ في السماءِ وعلَى الأرضِ،”. لا يوجد مكان آخر للعثور على قوة الله خارج المسيح.
خمن يا حبيبي.
أنت في المسيح والمسيح موجود فيك الآن.
غَلاطيَّةَ 3: 26-27″ لأنَّكُمْ جميعًا أبناءُ اللهِ بالإيمانِ بالمَسيحِ يَسوعَ. لأنَّ كُلَّكُمُ الّذينَ اعتَمَدتُمْ بالمَسيحِ قد لَبِستُمُ المَسيحَ:”.
هل ترى؟ لقد تم تعميدك بالمسيح. لقد لبست المسيح.
أفَسُسَ 2: 5-6″ ونَحنُ أمواتٌ بالخطايا أحيانا مع المَسيحِ -بِالنِّعمَةِ أنتُمْ مُخَلَّصونَ- وأقامَنا معهُ، وأجلَسَنا معهُ في السماويّاتِ في المَسيحِ يَسوعَ،”.
أنت في المسيح جالس في السماوات.
كولوسّي 1: 27″ الّذينَ أرادَ اللهُ أنْ يُعَرِّفَهُمْ ما هو غِنَى مَجدِ هذا السِّرِّ في الأُمَمِ، الّذي هو المَسيحُ فيكُم رَجاءُ المَجدِ. “.
الآن السؤال الذي سيتبادر إلى الذهن تلقائيًا هو: لماذا لا أرى مظاهر القوة في حياتي كمؤمن؟
الجواب هو أنك لا تصلي بفاعلية وبحرارة.
يعقوب 5: 16″ اِعتَرِفوا بَعضُكُمْ لبَعضٍ بالزَلّاتِ، وصَلّوا بَعضُكُمْ لأجلِ بَعضٍ، لكَيْ تُشفَوْا. طَلِبَةُ البارِّ تقتَدِرُ كثيرًا في فِعلِها.”.
الطريقة الوحيدة للسير بهذه القوة هي الصلاة الفعالة المتقدة. سيتم التعامل مع موضوع الصلاة على نطاق واسع في وقت آخر.
في الختام، إذا أعطيَ كل السلطان للمسيح، وأصبح الآن في المؤمن والمؤمن أيضًا فيه، حيث يوجد المسيح، هناك قوته أيضًا. هذا يؤكد حقيقة أن المؤمن هو الآن حارس قوة الله، لذلك يجب عليه الانخراط في الصلاة الحماسية الفعالة باستمرار من أجل إظهار هذه القوة بشكل واضح.
أنا مؤمن، أنا في المسيح والمسيح فيَّ. كل القوة أُعطيت للمسيح الذي في داخلي، لذلك أنا بيت قوي، أنا لدي القوة، أنا لا أفتقر إليها. أنا أعطي نفسي للصلاة يوميًا، وبينما أفعل ذلك، أنا أرى القوة تتجلى في حياتي اليومية بشكل واضح.
أنت مبارك، استمتع بالنعمة.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

///JivoChat in Footer.php file