القائمة إغلاق

المُقدّس بداخلك The Sanctifier in You

. ومِنهُ أنتُمْ بالمَسيحِ يَسوعَ، الّذي صارَ لنا حِكمَةً مِنَ اللهِ وبرًّا وقَداسَةً وفِداءً.(كورِنثوس الأولَى 1: 30).

بالإضافة إلى كونه حكمتك، وبرك، وفدائك (البراءة)، فإن المسيح هو أيضًا تقديسك. تشير كلمة التقديس المستخدمة في آيتنا الافتتاحية إلى فعل أو عملية صنع القداسة أو التخصيص لله من أجل قصده الأبدي. تمت ترجمته من الكلمة اليونانية “hagiasmos” والتي تعني،”مُطهر”. فالمقدس قد جاء ليعيش فيك.

المسيح ليس فيك يحاول أن يقدسك. لقد قدسك، واستمر في تقديس كل ما تفعله. انه الفاصل الخاص بك. لقد فصلك عن بقية العالم، من الخطية والشر، إلى الحرية المجيدة لأبناء الله. هللويا. مثلما يُطلب منك تنشيط الحكمة من خلال التحدث بالحكمة، فأنت مطالب أيضًا بالتحدث بالتقديس- الكلمات التي تطهر وتنقي. تذكر ما قاله بولس في تيموثاوُسَ الأولَى 4: 4-5: “لأنَّ كُلَّ خَليقَةِ اللهِ جَيِّدَةٌ، ولا يُرفَضُ شَيءٌ إذا أُخِذَ مع الشُّكرِ، لأنَّهُ يُقَدَّسُ بكلِمَةِ اللهِ والصَّلاةِ.” يمكنك تطهير أو تقديس أي شيء يخصك بكلمة الله والصلاة.

قال الرب يسوع في يوحنا 15: 3، “أنتُمُ الآنَ أنقياءُ لسَبَبِ الكلامِ الّذي كلَّمتُكُمْ بهِ.”. لقد ذهب يسوع إلى السماء، لكنه يعيش فيك ومن خلالك اليوم. أنت من تحمل تلك الكلمات المقدسة الرائعة اليوم. استمر في التحدث بكلمات البركات لتطهير وتقديس بيئتك. بينما تتكلم يتطهر الناس. لقد تحولوا من مجد إلى آخر.

عبرانيين 2: 11 تقول، “لأنَّ المُقَدِّسَ والمُقَدَّسينَ جميعَهُمْ مِنْ واحِدٍ، فلهذا السَّبَبِ لا يَستَحي أنْ يَدعوَهُمْ إخوَةً،”. فيك المسيح المقدّس. إنه واحد مع روحك الآن (كورنثوس الأولى 6: 17). ومن خلالك، يقوم بخدمته في تقديس كل شيء لنفسه.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.