القائمة إغلاق

الوصايا السبع للنبوة The Seven Reigns of the Prophetic Timeline

أنت بحاجة إلى معرفة خطة الله. أين نحن في تقويم الله؛ ثم تعرف ماذا تتوقع / ماذا تفعل.

  1. سلطان آدم. تكوين 1: 26-28

لاحظ الكلمات. المصطلحات التي استخدمها الله في التكليف. خلق الله الإنسان في اليوم السادس… وكان أول يوم يراه الإنسان هو يوم الراحة

أُعطي آدم القدرة على إخضاع الأرض. للسيادة على كل خليقة الله. كان آدم ملكاً… ولكن إلى متى حكم؟

 في الموسم الثالث، المرحلة 4، أوضحت لك من الكتاب المقدس أن آدم عاش 33 عاماً قبل السقوط. كان يبلغ من العمر 33 عاماً عندما حدث تكوين 3: 8. تذكر أن آدم بدأ حياته كشخص بالغ. لقد خُلق كشخص بالغ. تذكر أن يسوع ذهب إلى بيت التمر (في بيت عنيا) قبل عيد الفصح بستة أيام. هذا النبات في العلم يسمى شجرة الحياة. إنها واحدة من أهم الأشجار على وجه الأرض. التواريخ هي النقطة المرجعية للماضي والمستقبل. (اذهب واستمع إلى الرسالة في الموسم 3، المرحلة 4). فقد آدم سلطانه للموت.

  1. سلطان الموت.

 أصبح الشيطان إله هذا العالم بسبب آدم. رومية 5: 14. عند سقوط آدم، سيطر الموت. الموت الروحي هو سبب الموت الجسدي. ملك الموت من آدم إلى الناموس (موسى). عبرانيين 2: 14

 لاحظ شيئاً مثيراً للاهتمام. لم يكن الموت سائداً في هذا الوقت. لكن الخوف من الموت أبقى الإسرائيليين في عبودية. بمجرد إعطاء الناموس على أساس العهد، توقف الموت عن السيادة. لكنهم لم يعرفوا ذلك. جاء يسوع المسيح ليحرر الناس من خوف الموت.

  1. سلطان الناموس.

 (من شريعة موسى إلى صليب يسوع المسيح). كولوسي 2: 13-15.

 استغل الشيطان الخطايا واستخدم الموت للخداع والتدمير. بنفس الطريقة، استخدموا الناموس لتخويف الناس واستخدموا الناموس بطريقة سلبية، مما جعلهم يخافون الله بدلاً من جذبهم إليه.. بمجرد دخول الناموس، لم يكن عليهم أن يموتوا.

 كولوسي 2: 13-14 يقول.

 أفسس 2: 14-15

 تثنية 32: 45-48

 لم يكن الشيطان عاملاً. إذا حافظت على الناموس، فقد نجحت حتى لو كان الشيطان يكرهك. لقد عشت طالما اخترت ذلك، ببركة الله تعمل مع الناموس. لم يكن الشيطان عاملاً. كانت تلك قوة الناموس.

 لقد سمّره يسوع على الصليب وهكذا كانت هذه نهاية سيادة الناموس. ذهب هذا الناموس طوال الطريق حتى جاء يسوع. كان من الصعب تحمل مطالب الناموس. جاء الناموس بإدانة ولعنة. غلاطية 3:13، 4: 5 (تشير إلى اليهود، وليس الجميع). كان حضور الناموس ذاته إدانة للأمم لأنهم ليسوا شعب الله.

  1. سلطان المسيح.

بدأت قيامة يسوع المسيح. عهد جديد. عهد يسوع المسيح من خلال كنيسته. رسالة بولس إلى أهل رومية 5: 17، أعمال الرسل 13: 38، فيلبي 2: 9ـ ـ قام يسوع من بين الأموات وأُعطيَ اسماً فوق كل اسم آخر. بدأ عهده. أفسس 1: 19 أعطانا يسوع التوكيل لممارسة السلطان باسمه. اسمه له قوة في جميع المجالات الثلاثة. الموت والجحيم والأرض

 طالما أن اسم يسوع هو السائد، فمن المستحيل على المسيح الدجال أن يحكم. يجب أن تلغي سلطانه ليحدث ذلك.

 يسود المسيح بالكنيسة من القيامة إلى أن يعود للقديسين.

  1. عهد الثالوث (الشيطان والموت وضد المسيح). لديهم سبع سنوات لممارسة هذا الحكم وذلك بعد الحكم الرابع. سيكون لديهم بشكل خاص الجزء الثاني من 7 سنوات (ثلاث سنوات ونصف)
  2. سلطان المسيح.

 يعود المسيح ليحكم لمدة 1000 عام على يد نفسه، سوياً مع كنيسته. يبدأ من هرمجدون حتى الدينونة.

 يغادر للدينونة في نهاية 1000 سنة، وبعد 1000 سنة، ملك مرة أخرى. إنه صاحب السيادة في الأرض الجديدة. هذا هو العهد السابع.

 اخدم الرب بفرح من كل قلبك. وعندما تصلي أخرج الشياطين. قول للشيطان إنه ليس وقتك.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

text/x-generic JivoChat_Footer_Code ( HTML document, ASCII text )