القائمة إغلاق

كن معنيًا بأعماله Be Concerned with His Work

“وفيما كانوا يَشخَصونَ إلَى السماءِ وهو مُنطَلِقٌ، إذا رَجُلانِ قد وقَفا بهِمْ بلِباسٍ أبيَضَ، وقالا: «أيُّها الرِّجالُ الجَليليّونَ، ما بالُكُمْ واقِفينَ تنظُرونَ إلَى السماءِ؟ إنَّ يَسوعَ هذا الّذي ارتَفَعَ عنكُمْ إلَى السماءِ سيأتي هكذا كما رأيتُموهُ مُنطَلِقًا إلَى السماءِ». “(أعمال الرسل 1: 10-11)

 عودة المعلم أكيدة وأقرب من أي وقت مضى. لهذا السبب، يجب أن نكون معنيين بعمله. أستغرق في السعي لتوسيع مملكته. اطلب قبل كل شيء حكم وملك مملكته في الأرض وفي قلوب الناس. يحتاج أن يجدنا مشغولين، ونفعل ما قاله لنا. في يوحنا 14: 15، قال، “«إنْ كنتُم تُحِبّونَني فاحفَظوا وصايايَ.”

 لقد أعطانا السلطان، وكلفنا بنقل الإنجيل إلى أقاصي الأرض. لذا، وسع رؤيتك وزد من شغفك للتعريف بالإنجيل، وإعداد الآخرين لعودة السيد. يتساءل البعض عن موعد عودته. هل هي مسألة أيام أو أسابيع أو شهور أو سنوات حتى يتمكنوا من الاستعداد والحفاظ على نظافة أنفسهم قبل مجيئه. لا يجب أن يكون الوقت مهماً طالما أنك في شركة معه. مسيرك في ضوء كلمته وخلاصك، سيجعلك واثقاً من عودته.

 يا له من يوم فرح عندما يأتي السيد. يقول الكتاب المقدس، “في لَحظَةٍ في طَرفَةِ عَينٍ، عِندَ البوقِ الأخيرِ. فإنَّهُ سيُبَوَّقُ، فيُقامُ الأمواتُ عَديمي فسادٍ، ونَحنُ نَتَغَيَّرُ.” (كورِنثوس الأولَى 15: 52). سيكون هناك من يبحثون عنا، قائلين إنه لا يمكن أن يكون حقيقياً. كان البعض ينوح ويتحسر على فقدانهم للاختطاف. ولكن هللويا. لا يزال لدينا جميعاً الفرصة للقيام بالمطلوب وجعل أنفسنا مستعدين لذلك اليوم المجيد. حافظ على محبتك للرب من كل قلبك، وربح النفوس والسير في المحبة. هللويا.

 دراسة أخرى: لوقا 12: 37- 38؛ تيموثاوُسَ الثّانيةُ 4: 7-8؛ متى 28: 19- 20

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.