القائمة اغلق

لا تفتح الباب بسيطا – أخرجه من مصراعيه Don’t Just Open the Door – Take It Off the Hinges

Available in: English متاحة باللغة

عندما جاءت الجموع إلى يسوع وسألته,”«مَاذَا نَفْعَلُ لِنَعْمَلَ مَا يَطْلُبُهُ اللهُ ؟ (29)أَجَابَ يَسُوعُ: «الْعَمَلُ الَّذِي يَطْلُبُهُ اللهُ هُوَ أَنْ تُؤْمِنُوا بِمَنْ أَرْسَلَهُ» “(يو 6 : 28-29).

عبر صفحات العهد القديم, نرى أنه فى كل عمل بطولي قد تم, وفى كل وقت غُمرت فيه رحمة الله وتدخلت لحل الموقف, وفى كل مرة تم إنجاز معجزة فيها, فكان لابد وأن يكون هناك شخصاً ما لديه إيمان. شخصاً عنده الإيمان الكافى بالله ليعمل بكلمته ويفتح الباب.

هذا هو ما حدث لى فى اليوم الذى تم فيه ولادتى مرةً ثانيةً. قرأت هذا الشاهد الكتابى الموجود فى (مت26:6)والذى يُعلن عن أن الله يعتنى بطيور السماء, وفى لحظتها دخل الإيمان قلبى. لم أكن أعرف شيئاً عن الميلاد الجديد, ومع ذلك فعندما تكلمُّت بإيمان وأخرجته من داخلى, فتحت الباب فغمرت رحمة الله قلبى وغيّرته للأبد.

نفس هذا الأمر حقيقى اليوم. وبالكيفية التى تفتح فيها باب الإيمان بتوسُّع, تتدفق إلى داخل حياتك رحمة الله وصلاحه بنفس هذا المقدار. لأنه سوف يملأ كل جزء تُعطيه له.

إننى أؤكد لك أنه مستعد وجاهز, فهو يتوق ويشتاق ليباركك. ويرفرف حولك ويحتضنك فى رحمة. لدى الله محيط ملئ بفوائد الخلاص ومزاياه وهو متلهّف ولديه رغبة شديدة ليسكبه عليك.

عندما أقول لفظ الخلاص, فإننى لا أتكلم فقط عن تذكرة دخول السماء. فالخلاص يعنى التحرير. من ماذا؟ من الاكتئاب والفقر والمرض والخطر والخوف- وهذا يعنى أى شئ تحتاج أن تتحرر منه!

يعنى الخلاص أيضاً ” السلامة والحماية والحرية والصحة واستعادة المسلوب .” مجداً لله!

يقول (مز 19:68) أن الله يُحمّلنا ببركات الخلاص يومياً. فعندما تستيقظ فى الصباح الباكر, ينبغى أن تبدأ يومك بشكر الله من أجل الخلاص الذى سوف يحدث لك اليوم. يجب أن تبدأ يومك بفتح باب الإيمان. ولا تفتحه فقط لفترة قصيرة –  بل إفتحه على مصراعيه!

قل,” يا رب, إنني بين يديك, فلتسكب علىّ الخلاص (بمعانيه)! “

هذا هو ما فعله كينيث وأنا. فلم نسترخي ونطمأن لذلك فقط. فبمجرد أن سمعنا هذا, قفزنا فى داخله بكلتا قدمينا (بكل قلبنا) وتعمّقنا فيه. ولم نتوقف أبداً!

عندما جاءت الجموع إلى يسوع وسألته,”«مَاذَا نَفْعَلُ لِنَعْمَلَ مَا يَطْلُبُهُ اللهُ ؟ (29)أَجَابَ يَسُوعُ: «الْعَمَلُ الَّذِي يَطْلُبُهُ اللهُ هُوَ أَنْ تُؤْمِنُوا بِمَنْ أَرْسَلَهُ» “(يو 6 : 28-29).

عبر صفحات العهد القديم, نرى أنه فى كل عمل بطولي قد تم, وفى كل وقت غُمرت فيه رحمة الله وتدخلت لحل الموقف, وفى كل مرة تم إنجاز معجزة فيها, فكان لابد وأن يكون هناك شخصاً ما لديه إيمان. شخصاً عنده الإيمان الكافى بالله ليعمل بكلمته ويفتح الباب.

هذا هو ما حدث لى فى اليوم الذى تم فيه ولادتى مرةً ثانيةً. قرأت هذا الشاهد الكتابى الموجود فى (مت26:6)والذى يُعلن عن أن الله يعتنى بطيور السماء, وفى لحظتها دخل الإيمان قلبى. لم أكن أعرف شيئاً عن الميلاد الجديد, ومع ذلك فعندما تكلمُّت بإيمان وأخرجته من داخلى, فتحت الباب فغمرت رحمة الله قلبى وغيّرته للأبد.

نفس هذا الأمر حقيقى اليوم. وبالكيفية التى تفتح فيها باب الإيمان بتوسُّع, تتدفق إلى داخل حياتك رحمة الله وصلاحه بنفس هذا المقدار. لأنه سوف يملأ كل جزء تُعطيه له.

إننى أؤكد لك أنه مستعد وجاهز, فهو يتوق ويشتاق ليباركك. ويرفرف حولك ويحتضنك فى رحمة. لدى الله محيط ملئ بفوائد الخلاص ومزاياه وهو متلهّف ولديه رغبة شديدة ليسكبه عليك.

عندما أقول لفظ الخلاص, فإننى لا أتكلم فقط عن تذكرة دخول السماء. فالخلاص يعنى التحرير. من ماذا؟ من الاكتئاب والفقر والمرض والخطر والخوف- وهذا يعنى أى شئ تحتاج أن تتحرر منه!

يعنى الخلاص أيضاً ” السلامة والحماية والحرية والصحة واستعادة المسلوب .” مجداً لله!

يقول (مز 19:68) أن الله يُحمّلنا ببركات الخلاص يومياً. فعندما تستيقظ فى الصباح الباكر, ينبغى أن تبدأ يومك بشكر الله من أجل الخلاص الذى سوف يحدث لك اليوم. يجب أن تبدأ يومك بفتح باب الإيمان. ولا تفتحه فقط لفترة قصيرة –  بل إفتحه على مصراعيه!

قل,” يا رب, إنني بين يديك, فلتسكب علىّ الخلاص (بمعانيه)! “

هذا هو ما فعله كينيث وأنا. فلم نسترخي ونطمأن لذلك فقط. فبمجرد أن سمعنا هذا, قفزنا فى داخله بكلتا قدمينا (بكل قلبنا) وتعمّقنا فيه. ولم نتوقف أبداً!

  أخذت بإذن من خدمات كينيث كوبلاند www.kcm.org & www.kcm.org.uk   .
هذه المقالة بعنوان “لا تفتح الباب بسيطا – أخرجه من مصراعيه” تأليف : جلوريا كوبلاند من المجلة الشهرية BVOV  مايو 2009
جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات كينيث كوبلاند.

Used by permission from Kenneth Copeland Ministries www.kcm.org  &  www.kcm.org.uk.

This article entitled “Don’t Just Open the Door – Take It Off the Hinges” is written by Gloria Copeland , taken from the monthly magazine BVOV May 2009.

©  2009 Eagle Mountain International Church, Inc.: aka: Kenneth Copeland Ministries.  All Rights Reserved.

This work Translated by: Life Changing Truth Ministry

Available in: English متاحة باللغة

Follow Us

Birthdays

You must be logged in to see the birthday of your friends.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *