القائمة إغلاق

لماذا ماتا حنانيا وسفيرة؟ ?Why Did Ananias & Sapphira Die

لماذا سقط حنانيا وزوجته سفيرة وماتا عند أقدام الرسل بسبب ما فعلوه؟ لقد أخطأوا، لكن لماذا ماتوا؟ ألم يكن هناك مغفرة لهم؟ لقد كانوا بالفعل في العهد الجديد، فلماذا لم يُغفر لهم ويُمنحوا فرصة للتوبة؟ في عالم اليوم، يقوم الكثير من الناس بأشياء أسوأ ولا يُجازون عنها.

الجواب: حسنًا، إنه سؤال معقد للغاية بإجابة بسيطة. لذا سنقرأ هذه القصة هنا. إنه موجود في بضع آيات من الكتاب المقدس وستكون الإجابة هناك. وَرَجُلٌ اسْمُهُ حَنَانِيَّا وَامْرَأَتُهُ سَفِّيرَةُ بَاعَ مُلْكاً

“وَاخْتَلَسَ مِنَ الثَّمَنِ وَامْرَأَتُهُ لَهَا خَبَرُ ذَلِكَ وَأَتَى بِجُزْءٍ وَوَضَعَهُ عِنْدَ أَرْجُلِ الرُّسُلِ. فَقَالَ بُطْرُسُ: «يَا حَنَانِيَّا لِمَاذَا مَلأَ الشَّيْطَانُ قَلْبَكَ لِتَكْذِبَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ وَتَخْتَلِسَ مِنْ ثَمَنِ الْحَقْلِ؟ أَلَيْسَ وَهُوَ بَاقٍ كَانَ يَبْقَى لَكَ؟ وَلَمَّا بِيعَ أَلَمْ يَكُنْ فِي سُلْطَانِكَ؟ فَمَا بَالُكَ وَضَعْتَ فِي قَلْبِكَ هَذَا الأَمْرَ؟ أَنْتَ لَمْ تَكْذِبْ عَلَى النَّاسِ بَلْ عَلَى اللهِ». فَلَمَّا سَمِعَ حَنَانِيَّا هَذَا الْكَلاَمَ وَقَعَ وَمَاتَ. وَصَارَ خَوْفٌ عَظِيمٌ عَلَى جَمِيعِ الَّذِينَ سَمِعُوا بِذَلِكَ (أع5: 1-5).

الآن، بعد ذلك بوقت قصير، في غضون ثلاث ساعات، أتت زوجته وقالت نفس الشيء، وبخها بطرس أيضًا وماتت أيضًا.

حسنا، لماذا ماتوا؟ بسبب ما قاله بطرس في الآية الرابعة [الجزء الأخير]: “أنت لم تكذب على الناس بل على الله”. دعني أعطيك ما قاله يسوع هنا: (مت12: 31-32) “لِذَلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: كُلُّ خَطِيَّةٍ وَتَجْدِيفٍ يُغْفَرُ لِلنَّاسِ وَأَمَّا التَّجْدِيفُ عَلَى الرُّوحِ فَلَنْ يُغْفَرَ لِلنَّاسِ. وَمَنْ قَالَ كَلِمَةً عَلَى ابْنِ الإِنْسَانِ يُغْفَرُ لَهُ وَأَمَّا مَنْ قَالَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ فَلَنْ يُغْفَرَ لَهُ لاَ فِي هَذَا الْعَالَمِ وَلاَ فِي الآتِي.

هذا صعب حقا. الآن، أنت تعلم أن الروح القدس هو الذي أعطى التعليمات والأعضاء [المسيحيون]، بدأ الإخوة في الكنيسة في إعطاء ممتلكاتهم كما انقادوا، وجلبوا هذه الأشياء إلى أقدام الرسل. باعوا وأتوا بالأموال عند أقدام الرسل ثم تم التوزيع على المحتاجين. كان هذا إرشاد الروح القدس في تلك المناسبة. وبعد ذلك، قرر هذا الرجل وزوجته (حنانيا وسفيرة) بيع عقار، وعندما قاما ببيع العقار، أحضروا جزءًا من المال إلى الرسل. الآن ما فعلوه هو هذا: اختاروا إحضار جزء منه والكذب على أن هذا كان كل شيء. وفي هذه الآية، قال بطرس، “لماذا قررت أن تكذب على الروح القدس … قبل أن تبيعها، فهي ملك لك، لم يكن عليك بيعها؛ كان من الممكن أن تختار عدم بيعها. بعد أن بعتها، كانت لا تزال ملكك، ولم يكن عليك العطاء “. لذلك، كان من الممكن أن تقول إننا قمنا ببيع العقار وجلبنا لك جزءًا من السعر. كان بإمكانهم قول ذلك، لكنهم أرادوا مجد الآخرين معتقدين أنهم متواضعون جدًا وقد أعطوا الكثير، لكنهم كانوا يكذبون. لقد أحضروا جزءًا منه فقط، واحتفظوا بجزء من الثمن، وحاولوا خداع الرسول بقولهم، “لقد أحضرناها كلها”. وعلم الرسول بروح الله أنهم قد تصوروا هذه الكذبة بداخلهم وقال: “لماذا ملأ إبليس قلبك لتكذب على الروح القدس؟ أنت لم تكذب على الناس بل على الله “.

لم يكن هناك إجبار لأحد أن يبيع ممتلكاته، فكل واحد حر. إذاً خطية حنانيا وسفيرة ليسا أنهما حجبا جزء من المال بل خطيتهم هي الغش والكذب علي الله وحب التظاهر والشك في عمل الروح القدس، وأنهما ظنا أنهما قادران على إخفاء شيء عن الله. وكانا سيأخذان من الصندوق المشترك كأنهما لا يملكان شيئاً وهما يمتلكان ما أخفياه

ع٢: اختلس، هذه الكلمة باليوناني تعني سلب

لم يقل له: “قد جربك الشيطان” أو “أوحى إليك بالشر”، إنما يقول: “قد ملأ قلبك”، مما يشير إلى أن حنانيا قد فتح القلب لعدو الخير ولأفكاره مرة ومرات، وتركه يدخل ويملك تمامًا، فملأ القلب، ولم يعد للروح القدس موضع فيه.

الآن، السؤال، “ألم يكن من الممكن أن يُغفر لهم؟” لا! لأنهم بتعمد كذبوا على الروح القدس. خططوا للمجيء ليكذبوا على روح الله. هذا بالضبط ما قاله يسوع. وبهذه المناسبة سقط هذا الرجل وزوجته وتوفيا. الآن، هناك أشياء أخرى هامة وهي أن الكتاب المقدس لا يقول إن كل من يرتكب هذه الخطيئة سوف يسقط ويموت على الفور. النقطة المهمة هي أنهم سيعاقبون.

في مت 12 يقول إنه لا يوجد مغفرة في هذا العالم ولا في الآتي. لذلك، سيتم معاقبة من يفعل ذلك وهناك أنواع مختلفة من العقوبة: منها الموت فورًا، وهناك آخرون، يعانون في الحياة، المصاعب [المصاعب التي لا توصف]. يمكن أن تحدث أشياء كثيرة، ولهذا يجب على المسيحي توخي الحذر الشديد. يقول الكتاب المقدس: “مخيف الوقوع في يدي الله الحي”. [عبرانيين 10:31] لذلك، علينا أن نكون حذرين للغاية. لذا، لا تنخدع أن أحدهم فعل شيئًا مشابهًا وأفلت من العقاب. لا! لا أحد يفلت من العقاب – لا أحد. قال يسوع ذلك. قال يسوع هكذا؛ لا يفلتون من العقاب.

لكن لا داعي أن تخاف أنك ربما تخطئ في حق الروح القدس أم لا طالما أنت مؤمن حقيقي.

 لماذا لا يغفر الله لحنانيا وسفيرة؟

إنهم لم يطلبوا المغفرة. لقد مُنحوا الوقت للرد بدقة لكنهم أصروا على أكاذيبهم. كان بطرس تحت المسحة عندما سألهم السؤال الذي فعله، لذلك كانت كذبتهم عليه هي كذبة على الله.

وحسب المراجع كان حنانيا واحدًا من ال ١٢٠ الموجودين في يوم الخمسين (أي أنه ناضج كفاية) وكان له دور فعال في الشهادة، لكن قلبه لم يكن مستقيمًا، ولا تجاوب مع الروح القدس.

كان روح القضاء يعمل في بداية تكوين الكنيسة لحمايتها ولمنع أي شيء من محاولة خداع المؤمنين ولتُعط هيبة للكنيسة.

“قانون الذكر لأول مرة Law of first mention

وهي قاعدة في علم التفسير مهمة وتتكلم عن؛ أول معنى وأول مرة تذكر كلمة أو وصية أو موقف هو يكون له أهمية خاصة جدًا لأنه يضع أساس ويوضح شيء مهم.

مثل بداية أي مرحلة كان يحدث قضاء. ففي بداية الشريعة رُجم من تعدى السبت وفي بداية تأسيس الكهنوت والعمل في الخيمة أوقع القضاء على ناداب وابيهو، في بداية دخول الأرض أوقع القضاء على عخان، في بداية مملكة داود أوقع القضاء على عُزَّة وهكذا حنانيا وسفيرة بداية الكنيسة.

_______

نشرت بإذن من كنيسة سفارة المسيح Christ Embassy Church والمعروفة أيضا باسم عالم المؤمنين للحب و خدمات القس كريس أوياكيلومي – بنيجيرياBeliever’s Love World – Nigeria – Pastor Chris Oyakhilome والموقع www.ChristEmbassy.org.

جميع الحقوق محفوظة. ولموقع الحق المغير للحياة الحق في نشر هذه المقالات باللغة العربية من خدمات القس كريس أوياكيلومي.

Taken by permission from Christ Embassy Church, aka Believer’s Love World & Pastor Chris Oyakhilome Ministries, Nigeria. www.ChristEmbassy.org.
All rights reserved to Life Changing Truth.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *